الخميس، 22 مارس، 2012

{ حـــمـــار وإن طــــــار }




نظراً لتعدّي السّيد رفيق الحيوان / عاشق البقر عليّ شخصيّاً ومطالبته بالرّد والتّحدّي فها أنا ذا ألبّي ..
ولدينا مزيد ..
~~~~~~~~~~~~~~
وغْـداً أتى قـصـري ليقـذف بالحجارْ
جـهـلاً وظــنـّـاً أنــّه رجــلٌ حــكــيــمْ
رسم الوداعـة في حـروفه والشّعـارْ
وبـصــدره حــقــدٌ وغــلٌّ بــلْ لـئـيــمْ
يا أيـّهـا المحـتـال في وضح النـّهـارْ
تـبــّـت يــداك أي وربــّي يــا ذمــيــمْ
قـد قـبـّح البـاري قـدومـك والمـسـارْ
يـا مدّعي الأحـزان يـا كـلـبـاً سـقـيـمْ
أغـرب وغـادر وإنـقـلـع هـيـّا وغـارْ
إنّي الأمـيـر وأنت تـبـقـى كـالـرّجـيـمْ
كـلـبـاً وتـبـقـى كالـكـلاب أو الحـمـارْ
حـتـّى وإن طـاروا مع هـبّ النـّسـيـمْ
لـن تـلحـق الأسـياد حتماً مهما صارْ
مهـمـا أتى زمـنٌ ومـن مـاضٍ قـديـمْ
إخـسـأ وبـادر عـاجــلاً بـالإعــتـــذارْ
كي أكـتـفي بالدّوس في فمك الحطيمْ
ولتـنـفـجـر هـيـّا وزد في الإنـفـجــارْ
إلهـث مـلـيـّـاً إنّ أصلك في الجـحـيـمْ
هـا قـد أتـاك الــرّد يــا ذئــبــاً وثــارْ
فالترتجي أقـصى الكهوف لكي تقـيمْ
أنا فارسـاً شهـماً وفي كـفـّي القـرارْ
بـل إنـّـني فـي مـوقـفـي رجـلٌ كـريـمْ
يا أيـّهـا المـحـتـال أنـت المـسـتـعـارْ
وأنا الأصيـل وهـذا حـكـمـك يا رحيمْ
غـازل وعـاقـر ما تـشـاء من القمارْ
أصلي يمانعـني بأن أهـوى الـرّمـيـمْ
إن كان هـذا موقـفي فـي الإخـتـبــارْ
فـبـواقـعـي ردّاً يـفـوق الـمـسـتـقـيـمْ
إنّي إنـتـصـرت وهـذا عهد الإنتصارْ
لملم بـقـايـا الـذّلّ وارحـل واسـتـديـمْ
يـا ذا القـفـا الأسودْ وفـيـه الإحمرارْ
يا أيـّها الـمـعـتـوه حـقـّاً في الصـّميمْ
لا تـنـتـظـر أهـرب فـيـكـفـي الإنتظارْ
أخبـر جـميع الـقـوم أنـّي في النّعـيـمْ
أنـت اللّـذي بـدأ الـمـعـارك والشّجارْ
وأنـا سـؤنـهي جولـتـي وبـهـا أهـيـمْ
إن كان في نـبـرات صوتك إنـكـسـارْ
فأنا اللّذي في نبرتي صوت الهـزيـمْ
وغـداً سـفـيـهـاً تـافـهـاً بـلـع الحجارْ
هــذا دلـيــلاً قـاطـعــاً أنـّي الـحـكـيــمْ

هناك 4 تعليقات:

  1. مساء المسرات ,,
    مررت من هنا البارحه .. وقرأتها
    أضحكتني أيها الفارس وأنت
    تجادل ذلك الشخص
    أرى على وجهك ابتسامة إستفزاز
    وأنت تكتبها لتغيظه
    أظنُّ أنك إنتصرت هنا ,,
    كن بخير .. =)

    ردحذف
  2. راقية الحضور ..
    مساء الخيرات لروحك الطاهرة ..
    إن من سخرية الأقدار أن يتعدى شخص لا يقدر معنى الصداقة في شيئ ..
    على من كان صديقه ذات يوم بسبب الغيرة العمياء ..
    وإن لكل رجل حر كرامته وشهامته ولكن بحدود ..
    فإن تمادى أحدهم على الآخر وتعدى وأسهب في تفاهاته ..
    فعندها فقط وجب النهوض والرد ولو باليسير ..
    على فكرة : إن التجاوزات تعدت العام الرابع على التوالي وأظنها كفيلة بالإكتفاء والمسامحة ..
    أشكرك يا سيدتي كما أشكر كل من كان على شاكلتك من رقيقي المشاعر وراقيي الفكر ..
    كما لن أنساكي من روائع تحايا الأمير ..

    ردحذف
  3. اميري العزيز..كلماتك رغم قسوتها فهي الرد المناسب لمن أراد
    التحدي..ويكفيك صبرا اربعة اعوام ..واتقي شر الحليم إذا غضب ..أما دخولك على مدونتي فقد اثلج صدري كثيراً وتأكد أني إن عدت فسأعود لكم لشد ما شعرت من حبٍ غمرتموني به ..دمتم لي ودام حبكم ..

    ردحذف
  4. سيدتي الرقيقة ..
    زيزي ..
    حضرتي فأنرتي ..
    لذلك قيل : إن أكرمت الكريم ملكته وإن أكرمت اللئيم تمردا ..
    عودة حميدة أتمنى أن تدوم ..
    ولكي من فؤادي جيوش ود ..

    ردحذف