الخميس، 5 أبريل، 2012

آلآم الـشـّام




يظـنّ الـنـّاس أنـّي فـي سـعـادةْ
أفي أحـزانـي هـل أبـدو سـعـيـدْ
أكان الـبـؤس لـي دوماً عـبـادةْ
أم الخـالـقْ ونحـن لـه الـعـبـيـدْ
كـأنـّي الآن في حـلـقـي سـدادةْ
بهـا الأشـواك في وصـفٍ سديدْ
ويأتي الشـّؤم حـولي في زيادةْ
عـبـائـتـه الـسـّواد لـكـي يـزيــدْ
عـلى جـمـر المآسي لي وسادةْ
ولــولا الحـظّ هـل نـاري تـقـيـدْ
لجـام الصـّمت أسـباب الشّهادةْ
بلا صوتٍ لقـد نـطـق الـشـّهـيـدْ
مــن الآلآم صــرخــات الإبــادةْ
تـضـجّ بـهـا معـاقـل مـن يـبـيـدْ
وأقــوامـي تــعــجّ بـهــم بــلادةْ
بــلــيــدٌ نـائــمٌ فــوق الــبـلــيــدْ
وأخـلاق المـفـاسِـد في الـرِّيادةْ
كماءِ الحـمـضِ أو ماءِ الأسـيـدْ
تـزيـد الـطـّيــن بِـلاًّ لا صـــلادةْ
وآذانٌ بـهــا صُــبَّ الـصـَّــديـــدْ
عـنـيـدٌ زاد في الـملهـى عـنادةْ
يـعـانـد رأيـهـم شـعــبٌ عـنــيـدْ
أبى الإذلال مــن يـوم الـــولادةْ
كـما الـقـعـقـاع أو إبـن الـولـيـدْ
فـذا الـنـّجـار أو يهـوى الحِدادةْ
وذا الدّكـتـور أو ساعي البـريدْ
ومـنـهـم مـن لـه أعـلا شـهـادةْ
وشـرطـيٌّ .. وجـنـديٌّ عــمـيــدْ
هـم الأحـرار تـكـفـيـهـم قـــلادةْ
لـهـم عـزّ وصـدر مــن حــديــدْ
فـلا نـار الـسـّلاح ولا الجـمـادةْ
ولا الإيـران تـغـزوا مـن جـديـدْ
ولا حــزباً تـغـنـّى بـالـجــــلادةْ
وحـزب الكـلـبِ أيـضاً لا يـفـيـدْ
كـأذنــابٍ لـشـيــطـانِ الـوغــادةْ
وأوغــادٌ .. لـشـيــطانٍ مــريــدْ
عِـنـاق الـدُّبِّ لا تـعـني الـودادةْ
وأنـيـاب الأسود بـهـا الـوعـيـدْ
ألا ثـوروا عـلى تـلـك الـسـّيادةْ
كـبـركـانٍ تـفـجـّر فـي الـجـلـيـدْ
وأبـقـوا النّار في الأرجاء عادةْ
زوال الـظـّـلــمِ مـحـتــومٌ أكــيـدْ
دماء الطـُّهـر قـد سُكِـبـَتْ زِيادةْ
وربُّ النـّاس يـُمهـل من بـعـيـدْ
أيـا شـام الـكـرامـة والـسّـعـادةْ
سـيأتي الـنـّصر والحفل السعيدْ

هناك 6 تعليقات:

  1. يالهول الهطول هنا
    بأي ألمٍ كتبت
    حاولت مراراً أن أكتب عن سوريا
    خانني قلمي
    لم أستطع حتى أن أبداً
    أخرجت ما بقلبي بهذه الخاطره
    مليئة هي بالغضب الذي امتزجَ
    بالأنين
    قلمك يزداد لمعاناً
    أيها الأمير
    كن بخير ,,

    ردحذف
  2. مررت هنا في السابق منذُ نشر
    هذه الخاطره ,, خذلني الوقت ولم أقرأها
    عدت من جديد ,, لأجلها
    تستحق أن تُنشر على كل الحوائط وفي أعمدة الجرائد
    ليتهم يشعرون بها أو ليتها تلامس قلوبهم

    ردحذف
  3. شام جرح ينزف ولم يندمل
    اسال الله ان يعجل بنصرهم
    تحياتي

    ردحذف
  4. سيدتي الراقية ..
    سوما ..
    إن شهامة العربي الحر تأبى أن تجتمع مع الخذلان في صدر واحد ..
    وإنني هاهنا قد سكبت بعض مدامع ريشتي الصغيرة من حبر العيون ..
    لتعرب ولو بالقليل عن الرفض القاطع لإزهاق الروح البشرية دون وجه حق ..
    وما كلماتي ومجمل حروفي إلا نقطة في بحر صمودهم الجبار ..
    فلي الشرف المطلق بأن أكتب بعض السطور عنهم ..
    وعن كل الأحرار في جميع أرجاء الكون ..
    سرني مرورك الراقي يا سيدتي ..
    أشكرك من الأعماق ولروحك الندية تحية أبية ..

    ردحذف
  5. سيدتي العزيزة ..
    سوما ..
    أكرر شكري الفائق على عودتك من جديد بإطلالة جميلة ..
    وأشاركك الأمنية أن تصل كل الكلمات التي قيلت في حقهم لمسامع العالم بأسره ..
    عجل الله في نصرهم وفك قيد أسراهم وشفاء جميع جرحاهم وعودة من شرد عن داره سالما من كل شر ..
    لروحك النقية عناقيد ود زهرية ..

    ردحذف
  6. أختي الكريمة ..
    مقتطفات فتاة ..
    أشكرك على جميل المرور وحسن الأمنية والرجاء ..
    كما أضم صوتي لصوتك من كل قلبي ..
    أبعد الله الشر والأشرار عنكي وعني وعن جميع المسلمين والأحرار ..
    كما لن أنساكي من أعذب تحايا الفارس ..

    ردحذف